محمد صلاح من أكثر الخاسرين بالخروج المبكر للمنتخب المصري

رصد موقع إنجليزي، تقريراً يتحدثُ فيه عن الرابحين والخاسرين في منتخبِ مصر بعد الخروج المبكر من بطولة كأس أمم أفريقيا على يد المنتخب الجنوب أفريقي.

وأوضح التقرير أن محمد صلاح بين أبرز الخاسرين، حيث أنه كان يأمل في أن يُحققَ انتصاراً على المستوى الدولي، الأمر الذي يساهم بشكلٍ كبير في تعزيزِ حظوظه للمنافسة على الكرة الذهبية.

ومن بين الخاسرين أيضاً بحسب الموقع الإنجليزي، المكسيكي خافيير أجيري، الذي فقد منصبه إثر الخروج المبكر من البطولة.

وأشار التقرير إلى أن أجيري امتلك سلاحاً ذو حدين وهو محمد صلاح، الذي كان يعول عليه بشكل كبير وهو أمر قد يحقق نتيجة إيجابية إذا نجح فيه، لكنه يؤدي للفشل لو لم يظهر صلاح بمستواه المعهود.

كما وضع التقرير مروان محسن بين الخاسرين الـ3، حيث أشار إلى أن مهاجم منتخب مصر لم تكن له أي خطورة على مرمى المنافسين في المباريات الـ4 للفراعنة بالبطولة.

أما أكبر المستفيدين من فوز جنوب أفريقيا، ففي مقدمتهم الإنجليزي ستيوارت باكستر مدرب الأولاد، الذي أزال عن كاهله الضغوط والانتقادات وحقق انتصاراً مدوياً في استاد القاهرة.

أيضا المهاجم ثيمبينكوسي لورش الذي جاء من خارج حسابات مدربه باكستر ليلعب مباراة لا تُنسى ويسجل هدفاً سيظل علامة فارقة.

كما أشار التقرير إلى أن الحارس الجنوب أفريقي رونين ويليامز من بين الرابحين بعدما ذاد عن مرماه واحتفظ بنظافة شباكه.

تونس اليوم

نحن ننقل لكم الخبر بكل حيادية كما ورد

Read Previous

تونس تحتل المرتبة الأولى عربيا من حيث نسب استهلاك الكحول

Read Next

جسر جوي بين الجزائر ومصر لنقل مشجعي “الخضر”

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *